اليوم الجمعة 3 يوليو 2015 - 7:50 صباحًا

تصنيف أخبار

وفاة الكوميدي الشاب هشام الفني “تيكوتا” بعد معاناة مع المرض …

بتاريخ 26 يناير, 2015

توفي ليلة الاحد صباح الاثنين الفنان الكوميدي المغربي هشام الفني المعروف بـ”تيكوتا” بمدينة مراكش بعد معاناة طويلة مع المرض. وكان “تيكوتا” الذي كان يبلغ قيد حياته 36 عاما ، يعاني في السنوات الاخيرة من نقص حاد في الدم تطور الى داء السرطان ،  حيث خضع لفترات لعلاج متعددة بالمستشفى لم تمنع استمرار المرض. و تعرف الجمهور المغربي على الفنان الكوميدي الراحل من خلال برنامج “كوميديا شو”، حيث استطاع تيكوتا أن يدخل البسمة على المشاهدين المغاربة  ليرحل في صمت بعد أن نال منه هذا الداء الخبيث.   أخبارنا المغربية

وادي زم : تجديد مكتب فرع الجمعية المغربية لحقوق الانسان..

بتاريخ 26 يناير, 2015

نعقد يوم الأحد 25 يناير 2015، الجمع العام التجديدي المؤجل لفرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بوادي زم بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، افتتح الجمع العام بكلمة ترحيبية من طرف رئيس الفرع، وكلمة الرفيق حجاج عسال منتدب المكتب المركزي الذي أشار إلى الظروف الذي ينعقد فيها هذا الجمع والتي تتجلى في الهجمة الشرسة التي تتعرض لها الجمعية من طرف الدولة المخزنية وأذنابها وبعض الصحف المأجورة، وتمنى للجمع العام التوفيق والنجاح. بعد ذلك تم تلاوة التقريرين الأدبي والمالي، وبعد مناقشتهما تمت المصادقة عليهما بالإجماع. بعد ذلك قدم المكتب استقالته، وانتخب الجمع العام لجنة للرئاسة تتكون من زينب الوافي، عزيز خلوقي وعزيز الفتاك. بعدها اتفق على انتخاب المكتب عن طريق الاقتراع السري المباشر وأن يضم 9 عضوة وعضو، ونظرا لتطابق عدد ونوعية المترشحات والمترشحين…

ابتسام بطعم المحبة…

بتاريخ 26 يناير, 2015

لا أريد مالا , فالمال بلا روح , أريد قلوبا تضمني و تبعدني عن الخوف , لا أريد شفقة , أريد حبا ,يجالس ظلي يحادثني , أشكي و أبث له همي , أريد يدا تلامس يدي , تشعرني أن أناملي بخير و أنني لست مشلولا , أريد ابتسامة حسناء , تسكن ضلوعي و لا تغادرني , تصحبني في ليلي الطويل و أمسياتي أريد صوتا يخرجني من “راس الدرب” ليزرعني في الذاكرة , فلا تنسوني من أجل ذلك الرجل الذي صادفته يوما هناك و من أجل عينيه الجميلتين رغم الشقاء , كتبت هاته الكلمات أتمنى أن يكون بخير , اتمنى أن تلفه القلوب بمحبة , تقيه برد الشتاء ابتسام بنبراهيم

مشاكل الأحياء الجامعية في المغرب

بتاريخ 25 يناير, 2015

من الواضح أن المكتب الوطني للأعمال الجامعية والإجتماعية و الثقافية, فشل في تسيير الأحياء الجامعية رغم قلة عددها مقارنة فقط مع جارتنا الجزائر,فإن المكلفين بتسيير هاته الأحياء بهذا الشكل العشوائي في تبذير المال العام بشكل مبالغ فيه , وتتمظهر هاته العبتية في تسيير المرافق العامة عموما  و خاصة الأحياء الجامعية بحالة المرافق المتقادمة و المتهالكة التي يستفيد منها الطلبة رغما عنهم ,كالمطابخ و المراحيض و الحمامات إضافة إلى المطاعم هاته الأخيرة التي لاتحترم دفتر الضوابط بتقديم وجبات سيئة و رديئة ,وهذا في كل الأحياء الجامعية حتى الجديدة منها كالحي الجامعي بجامعة وجدة الذي لم يمر سوى شهرفقط لتظهر العيوب بمختلف مرافقه… وقد لمس الطلبة بالحي الجامعي بسطات الذي لم يشكل الإستتناء…

سناء العاجي تكذب بلاغ الداخلية وتحكي ما تعرض له طاقم “فرانس 24″ الصحفي و ضيوفه

بتاريخ 25 يناير, 2015

كنت في فاس لأسباب مهنية. غادرتها صباحا متوجهة نحو الرباط لتصوير حلقة من برنامج “حديث العواصم” مع صديقي جمال بودومة عن موضوع السخرية في المغرب. وصلت مكان التصوير حوالي الواحدة والنصف. اتصلت بجمال ساخرة: - هل يعقل أن يصل الضيف قبل الصحافي؟ ضحكنا قليلا في الهاتف وأخبرني أنه في الطريق، رفقة خالد كدار. بعد قليل وصل الاثنان، وبعدهما بقليل التحق بنا أحمد السنوسي. تبادلنا أطراف الحديث قليلا قبل أن تبدأ الإعدادات للتصوير. صورنا الحلقة بشكل عادٍ ومدتها 45 دقيقة. بعد إنهائها مباشرة، دخل رجل أنيق موقع التصوير وأخبر جمال أنه يرغب في الحديث إليه. بدأت أتجاذب أطراف الحديث مع خالد كدار، خصوصا حول أشياء كنا نود معا التطرق لها في البرنامج ولم يكن هناك متسع…

وقفة احتجاجية في مخيم ليبرتي الحصارالطبي للمخيم يؤدي الى وفاة23 من السكان لحد الان

بتاريخ 25 يناير, 2015

أقيمت وقفة احتجاجية لعدد من سكان مخيم ليبرتي الذي يقع قرب مطار بغداد ويؤوي اكثر من 2500لاجىء ومعارض ايراني. واحتج السكان خلال هذه الوقفة على مواصلة الحصار الطبي المفروض على المخيم والذى أدى الى قضاء 23 من السكان نحبهم. انهم حملوا الامم المتحدة والأدارة الامريكية مسؤولية هذا الوضع الذي يعيشه المخيم معتبرين اياهما مقصرين تجاه ذلك مطالبين برفع الحصار الجائرعن المخيم. لقد حولت الادارة الامريكية ورغم تعهداتها الاخلاقية والقانونية ملف حماية السكان الى الحكومة العراقية  عام 2009. وبسبب الحصار الطبي المفروض على السكان من قبل القوات العراقية الموالين الى رئيس الوزراء العراقي السابق والذي مايزال يعد عاملا للضغط والتعذيب النفسي ضد السكان  يعيش السكان في ظروف لاانسانية وصعبة. وكانت السيدة أفضلي الضحية الثالثة والعشرين لهذا الحصار. انها كانت تعاني من مرض قلبي…